- أهم الأخبار

الانقلابيون يحشدون مقاتليهم استعداداً لمعركة أخيرة في تعز

قالت مصادر قيادية في جماعة الحوثي المسلحة إنهم يحشدون مقاتليهم استعداداً لمعركة جديدة تحسم فيها جبهة مدينة تعز وسط البلاد.

وحسب المصادر فإن أبو علي الحاكم القيادي البارز في الجماعة هو من يقود تلك العمليات إضافة إلى قيادات عسكرية تابعة لقوات ماعرف سابقاً بالحرس الجمهوري الموالي للرئيس اليمني السابق.

وأضافت المصادر لـ”يمن مونيتور” أن قيادات من الجماعة استطاعت حشد مئات القبائل المسلحين من صنعاء وذمار وإب ودفعتهم كتعزيزات عسكرية إلى شرق مدينة تعز مع العديد من الآليات العسكرية، ومرت من محافظة إب وتمكنت من الوصول إلى شمال وشرق تعز دون استهدافها من الطيران.

وقالت المصادر التي تشارك في المعارك بجوار أبو علي الحاكم في تعز، إن اجتماعاً أمس الاثنين بين عبدالله يحي الحاكم وقيادات عسكرية وقبلية تم في الجزء الشرقي من تعز، وأعلن الحاكم استعدادات الجماعة الكبيرة للرد على تقدم الجيش الوطني والمقاومة الشعبية شرق وشمال وغربي المدينة.

وقال الحاكم: إنها مرحلة الحسم ونكون أو لا نكون، وهي معركتنا الأخيرة لمواجهة “مشاريع المرتزقة” حسب وصفه.وحسب المصادر فقد تواجد في الاجتماع قيادات عشائرية من محافظة تعز بينهم عبده محمد الجندي محافظ المحافظة المعين من قبل الحوثيين.

وتمكنت المقاومة الشعبية خلال الأيام الماضية من تحرير أحياء واسعة شرقي المدينة المحاصرة منذ عامين من المسلحين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق.

 

المصدر: يمن مونيتور

شاهد المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى