- أهم الأخبار

مركز الملك سلمان: المليشيا الانقلابية تعيق الاعمال الإنسانية في اليمن

قال المدير التنفيذي لمركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية ماهر الحضراوي ” ان مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية تعيق وصول المساعدات الإنسانية الى المحافظات التي تسيطر عليها “.

وأضاف الحضراوي في مؤتمر صحفي عقد في الرياض، انه رغم ما يقدمه المركز من مساعدات الا أن الاحتياجات أكبر، والمجتمع الدولي مسؤول عن توفير هذه الاحتياجات.

وأوضح المدير التنفيذي ان العمل الاغاثي باليمن يواجه تحديات كبيرة، من أهمها ان مليشيا الانقلاب لا تحترم قواعد العمل الإنسانية وتعيق من عملية وصول المساعدات الإنسانية، وهناك صعوبات في ايصالها الى المحتاجين.

ولفت الى ان هدف المركز هو الوصول الى المحتاجين في اليمن والتخفيف من معاناة المتضررين من الحرب في جميع محافظات اليمن.

وذكر ان مركز الملك سلمان يمول حاليا مشروعا مع برنامج الغذائي العالمي بقيمة 10 ملايين دولار لمحافظة الحديدة، و5 ملايين دولار لبرنامج الطوارئ.

وأكد أن مركز الملك سلمان للإغاثة يعتمد في عمله على المبادئ الإنسانية والمعايير الدولية، ويقدم مساعداته الإنسانية لكل الدول المحتاجة وتحت مظلة المجتمع الدولي والأمم المتحدة.

وذكر المدير التنفيذي ان المركز يضع معايير دقيقة فيما يخص عملية التدقيق والمراقبة لكل الاعمال الإنسانية التي يمولها، وهناك قواعد مهنية في دراسة المشاريع وفق المعايير الدولية، وبموجب ذلك يتم دفع المنح المالية المخصصة لهذه المشاريع.

وأشار المدير التنفيذي الى ان المركز افتتح له مكتبا في العاصمة المؤقتة عدن، ومن خلاله يقوم بتنفيذ مشاريعه باليمن، مع طاقم من الموظفين والمتطوعين في العمل الإنساني.

من جانبه أوضح مدير المعلومات والتحليل فالح السبيعي، في المركز ان المشاريع الاغاثية والإنسانية التي قدمها مركز الملك سلمان نفذت في 19 دولي، أغلبها في قارتي اسيا وأفريقيا.

وأوضح أن اجمالي حجم المساعدات الإنسانية المقدمة بلغت 562 مليون دولار منذ التأسيس وحتى اليوم، حيث مول المركز 22 مشروعا في المساعدات الإنسانية، عبر التعاقد مع 11 شريكا منفذا محليا ودوليا، في جميع المحافظات.

إضافة الى مشاريع الايواء والمخيمات والتي بلغت 52 مشروعا، بأجمالي بلغ 306 ملايين دولار، وقطاع التعليم 13 مشروعا، والصحة والاصحاح البيئي بعدد 52 مشروعا.

وأكد ان أكثر من مليون و58 ألف طن من المساعدات الإنسانية والغذائية وصلت الى محافظة الحديدة، وكانت العديد من القوافل الغذائية تتعرض للنهب من قبل الانقلابيين، كما تم منح 367 تصريحا لدخول المساعدات الاغاثية والإنسانية من قبل التحالف العربي، وسلمت للمنظمات الاغاثية التي تعمل في إطار الأمم المتحدة.

شاهد المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى