- أخبار عاجلة- أهم الأخبارثقافة وفنون

بحضور أصدقاء رحلته الفنية.. تشييع جنازة محمود ياسين في نعش ملفوف بعلم مصر

شيع اليوم الخميس، جثمان الفنان الكبير الراحل محمود ياسين، في نعش ملفوف بعلم مصر. وأقيمت صلاة الجنازة على جثمانه، بساحة مسجد الشرطة بالشيخ زايد، وفقًا للإجراءات الاحترازية الخاصة بكورونا.

وتوجه الجثمان إلى مقابر الأسرة بالفيوم عقب انتهاء الصلاة، لبدء مراسم الدفن.

أصدقاء الرحلة يشيعونه

وشارك عدد كبير من نجوم الفن في تشييع جثمان لراحل، بينهم عزت العلايلي، حسين فهمي، لبلبة، أحمد السقا، أشرف زكي، هاني سلامة، خالد النبوي، نادية الجندي، دلال عبدالعزيز، نهال عنبر، عبدالله مشرف، المخرج محمد عبدالعزيز، منة بدر تيسير.

وحضر مع الجثمان من البداية أسرة الفنان الراحل وعلى رأسهم الفنانة المعتزلة شهيرة التي لم تتمالك نفسها من البكاء فور وصولها، وظهرت بجانب ابنها عمرو وحفيدها محمود، وحرصت على ارتداء الكمامة والقناع الواقي وفقًا للإجراءات الوقائية المتبعة والخاصة بفيروس كورونا.

وكان جثمان الفنان الراحل، قد وصل إلى مسجد الشرطة منذ ساعة تقريبًا، استعدادًا لصلاة الجنازة عقب صلاة الظهر.

ويقام العزاء يوم الجمعة بالشيخ زايد.

ورحل الفنان الكبير عن عالمنا صباح أمس الأربعاء، بعد صراع مع المرض، عن عمر ناهز 79 عاما.

الفنان محمود ياسين من مواليد مدينة بورسعيد عام 1941، ويعتبر من أهم فناني السينما المصرية، ومن أبرز أعماله “نحن لا نزرع الشوك”، “الخيط الرفيع”، “أغنية على الممر”، “اذكريني”، “أفواه وأرانب”، “الرصاصة لا تزال في جيبي”، “أنف وثلاث عيون”، “الجزيرة”، “الوعد”. وكان اَخر أفلامه “جدو حبيبي”.

اترك تعليقاً
شاهد المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى