- أخبار عاجلة- أهم الأخبارقصص إنسانية

مأساة إنسانية.. قصة هدم 4 منازل في تعز وتشريد أطفال ونساء

استمرارًا لاعتداءات مليشيا الحوثي السافرة على الشعب اليمني، أقدمت المليشيا على هدم أربعة منازل وتشريد ساكنيها بمنطقة الزيلعي بمديرية دمنة خدير في محافظة تعز.

ووفقًا لمصادر محلية، فإن المدعو وليد علي الثلايا، ومعه مسلحون، داهموا المكان وهدموا المنازل دون أي مبرر.

وأضافت أن المسلحين أخرجوا النساء والأطفال بالقوة من البيوت ثم باشروا بالهدم.

وقالوا “إن النساء كنّ يتوسلن المسلحين عدم هدم المنازل لأنها مسكنهن الوحيد، لكن دون جدوى، وأن الأطفال والنساء يسكنون في العراء بجوار أطلال منازلهم”، وفقًا لـ”العربية”.

وبحسب الأهالي فإن القضية منظورة أمام القضاء منذ 2015، ولم يبت في القضية، وأن الهدم حدث دون أي مسوغ قانوني أو أمر قضائي سواء من المحكمة أو النيابة العامة وإنما تم الهدم تنفيذا لرغبة نافذين بالمنطقة.

وناشد الأهالي المنظمات الحقوقية والمعنية بحقوق الإنسان التضامن معهم وإيصال أصواتهم للجهات المعنية لمحاسبة المجرمين على جريمتهم وتعويضهم ماديا ومعنويا جراء هذا الاعتداء السافر.

اترك تعليقاً
الوسوم
شاهد المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق