- أخبار عاجلةثقافة وفنون

فيلم من كوريا الجنوية يتفوق على عظماء هوليوود ويصنع تاريخا جديدا في الأوسكار

فاز فيلم Parasite الكوري الجنوبي بجائزة الأوسكار لأفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية، في حفل الأوسكار لهذا العام، يوم الأحد 9 فبراير، في نسخته 92.

وصنع الفيلم التاريخ بهذه الجائزة، كونه أول فيلم بلغة غير الإنجليزية يحصل على أعلى جائزة في صناعة السينما في العالم، وهي جائزة الأوسكار لفئة “أفضل فيلم دولي”، عوضا عن التسمية القديمة “أفضل فيلم أجنبي”.

وحصد فيلم Parasite، (طفيلي) الذي يعالج الفجوة بين الأغنياء والفقراء في سيئول الحديثة، أربع جوائز أوسكار، بينها أفضل مخرج وأفضل سيناريو أصلي لبونغ جون هو، وأفضل فيلم روائي دولي. بالإضافة إلى أنه لم يفز أي فيلم على الإطلاق بجائزتي الأفلام الروائية الدولية وأفضل فيلم معا، في جوائز الأوسكار.

وتعد هذه الجوائز أمرا رائعا بالنسبة لفيلم يعرض مصحوبا بالترجمة في الولايات المتحدة، ليتفوق بفوزه هذا على أفلام كبرى شركات الإنتاج والمخضرمين في هوليوود أمثال مارتن سكورسيزي وكوينتن تارانتينو.

وجاء الفوز في ختام موسم الجوائز الذي تعرض لانتقادات لاذعة بسبب غياب التعددية النوعية، حيث امتلأ مسرح جوائز الأوسكار بالممثلين وصناع السينما الكوريين الذين تحدث غالبيتهم للجمهور بلغتهم الأم في حضور مترجم.

وقالت كواك سين آي المشاركة في إنتاج الفيلم: “أعجز عن الكلام، لم نتخيل أن هذا سيحدث .. إننا سعداء للغاية، وأشعر أن هذه لحظة تاريخية”.

وعندما تسلم بونغ أول أوسكار عن أفضل سيناريو أصلي، حدق في الجائزة بدهشة. ثم أشاد بزملائه الأربعة الآخرين الذين رشحوا للجائزة قائلا: “أتمنى لو حصلت على منشار وقسمت الأوسكار إلى خمسة (أجزاء) وتقاسمتها معكم جميعا.

يذكر أن فيلم Parasite، ينتمي إلى فئة الكوميديا السوداء، أنتج عام 2019، وهو من إخراج بونغ جون هو، وبطولة كل من سونغ كانغ هو، لي سون كيون، تشو يو جونغ.

وحصل الفيلم سابقا على السعفة الذهبية في مهرجان كان السينمائي 2019، حيث أصبح بذلك أول فيلم كوري جنوبي يحوز هذه الجائزة.

اترك تعليقاً
الوسوم
شاهد المزيد

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

54 + = 60

إغلاق