- أخبار عاجلة- أهم الأخبارأخبار ومتابعات

عقوبات أمريكية على شركة «سويد وأولاده» للصرافة لارتباطها بالحوثيين

أدرجت وزارة الخزانة الأميركية، الخميس، شركة “سويد وأولاده” للصرافة ضمن قائمة العقوبات التي طالت شبكة تهريب متورطة في جمع عشرات ملايين الدولارات من مبيعات سلع منها النفط الإيراني، يقودها سعيد الجمل المقيم في إيران.

وبحسب بيان وزارة الخزانة الأمريكية، فإن شركة “سويد وأولاده للصرافة” تقوم بتسهيل معاملات بملايين الدولارات لصالح الحوثيين.

وقال أندريا جاكي، مدير مكتب مراقبة الأصول الأجنبية، “إن هذه الهجمات تقوض الجهود المبذولة لإنهاء الصراع، والأكثر مأساوية، تجويع عشرات الملايين من المدنيين الأبرياء”.

مضيفاً “إن إنهاء معاناة ملايين اليمنيين هو مصدر قلق بالغ للولايات المتحدة، وسنواصل محاسبة المسؤولين عن البؤس المنتشر وحرمانهم من الوصول إلى النظام المالي العالمي”.

كما أدرجت الخزانة الأمريكية رجل الأعمال الصومالي جامع علي محمد، المنتسب للحرس الثوري الإيراني، على قائمة العقوبات، لقيامه بشراء السفن وتسهيل شحنات الوقود الإيراني وتحويل الأموال لصالح الحوثيين.

وقالت الخزانة الأمريكية، إن “جامع علي مساهم رئيسي في استمرار الحرب اليمنية وداعم لجماعة الحوثي والنظام الإيراني”.

شاهد المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى