- أخبار عاجلة- أهم الأخباررياضة

رياض محرز “المتوهج” يقود مانشيستر سيتي لنهائي أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه

قاد النجم الجزائري رياض محرز، مانشستر سيتي الإنجليزي، للتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا عقب فوزه على ضيفه باريس سان جيرمان الفرنسي في إياب نصف نهائي المسابقة بنتيجة 2-0.

وكرر السيتي فوزه على سان جيرمان إيابا، وذلك بعد فوزه عليه في عقر داره في مباراة الذهاب، التي جمعت الفريقين في فرنسا، بنتيجة 2-1.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي يتأهل فيها مانشستر سيتي إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، حيث لم يوفق في تخطي مرحلة نصف النهائي حينما وصل إليها في نسخة البطولة عام 2016، وخسر أمام ريال مدريد 0-1 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب.

ويدين مانشستر سيتي بالفضل في التأهل لنجمه الجزائري رياض محرز الذي سجل 3 أهداف من الـ4 في شباك الفريق الباريسي، ذهابا وإيابا، ليدمر أحلامه في بلوغ المباراةا لنهائية للعام الثاني على التوالي.

وشهدت الدقائق الـ10 الأولى من المباراة احتساب الحكم ركلة جزاء لصالح سان جيرمان بداعي وجود لمسة يد على ألكسندر زينتشينكو، إلا أن تقنية الفيديو دفعت الحكم للعدول عن قراره بعد تبين عدم وجود مخالفة.

وبعد تسجيله هدف التقدم للسيتيزنز، أصبح محرز ثاني لاعب يسجل لفريق إنجليزي في كلتا جولتي نصف نهائي دوري الأبطال بعد السنغالي ساديو ماني لصالح ليفربول في موسم 2017-2018.

وبعدما أضاف الهدف الثاني، وصل محرز إلى هدفه العاشر في دوري الأبطال منذ بداية مسيرته الاحترافية، أكثر من أي لاعب جزائري آخر على مدار التاريخ.

وتلقى سان جيرمان ضربة قاصمة قبل نحو 21 دقيقة من نهاية الوقت الأصلي بتعرض لاعبه الأرجنتيني أنخيل دي ماريا للطرد بعد قيامه بضرب فرناندينيو بدون كرة.

وأصبح سان جيرمان ثالث فريق يتلقى لاعبوه بطاقات حمراء في كلتا مواجهتي نصف النهائي بعد ديبورتيفو لاكورونيا الإسباني بموسم 2003-2004 وليون الفرنسي بموسم 2009-2010.

كما تحصل لاعبو باريس على 4 بطاقات حمراء في دوري الأبطال هذا الموسم، وهو ضعف ما حصل عليه أقرب فريق له.

وأصبح مانشستر سيتي أول فريق إنجليزي يحقق الفوز في 11 مباراة بدوري الأبطال أو الكأس الأوروبية خلال موسم واحد.

شاهد المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى