- أهم الأخبار

رئيس الأركان يتفقد الجرحى ويؤدي صلاة العيد مع جموع المصلين بمأرب

اطلع رئيس هيئة الأركان العامة اللواء ركن محمد علي المقدشي ووكيل وزارة الداخلية لشئون الأمن والشرطة اللواء الدكتور احمد الموساي على أوضاع الجرحى من الجيش الوطني والمقاومة في أقسام الرقود بمستشفى مأرب العام ومستشفى الشهيد عبدالرب الشدادي العسكري.

وثمن اللواء المقدشي التضحيات التي قدمها الأبطال في سبيل الدفاع عن الوطن والدين والكرامة، معتبرا أن الإصابات التي تعرضوا لها ما هي الا دروع وأوسمة ستبقى على أجسادهم تجسد نضالهم المشرف للاجيال.

وعبر الجرحى عن امتنانهم لهذه الزيارة وأكدوا رغبتهم بالعودة الى جبهات القتال لتحرير ما تبقى من الارض تحت سيطرة مليشيا الانقلاب واستعادة مؤسسات الدولة.

رافقه خلال الزيارة وكيلا محافظة مأرب علي الفاطمي والدكتور عبدربه مفتاح ورئيس هيئة مستشفى مأرب الدكتور محمد القباطي ومدير مستشفى الشهيد الشدادي العسكري العقيد احمد دهمس.

وكان رئيس هيئة الاركان العامة ومعه وكيل وزارة الداخلية ووكيلا محافظة مأرب قد ادوا صلاة عيد الفطر المبارك في المصلى العام بالمدينة وسط جموع المواطنين والقيادات العسكرية والامنية والادارية في محافظة مارب.

ودعا خطيب العيد الى الالتزام بالتآخي والتراحم والتكافل ووحدة الصف والكلمة وكافة القيم الإنسانية النبيلة.

وحذر من الشقاق والتنازع والسماع للإشاعات والاراجيف التي يطلقها الانقلابيون ﻻشاعة الفتنة وشق الصف والعمل صفا واحدا ﻻستعادة الدولة المنهوبة وتحرير ما تبقى من الارض تحت سلطة الانقلاب والدفاع عن كرامة وعزة الوطن والدين القويم الخالي من التشوهات الطائفية والعصبية الجاهلية والقبلية التي تحييها مليشيا الانقلاب لتفتيت المجتمع.

واشاد الخطيب بانتصارات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية على مختلف الجبهات والتضحيات التي يقدمونها خاصة في الجبهات المحاددة لمحافظة مارب والتي جعلت مأرب تنعم بالامن والامان والاستقرار والتنمية وتحتضن مئات الالاف من النازحين والمهجرين من مختلف المحافظات.

داعيا الى دعم الجبهات بالرجال والدعاء وتعزيز الامن والاستقرار الداخلي .. مشيدا بالجهود التي تقوم بها العيون الساهرة والأجهزة الأمنية في حفظ الأمن والاستقرار.

اترك تعليقاً
الوسوم
شاهد المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق