- أخبار عاجلةأخبار ومتابعات

حالتها سيئة.. تفاصيل الحالة الصحية لحرم الرئيس المصري الراحل أنور السادات

أعلنت عائلة الرئيس المصري الراحل محمد أنور السادات، تدهور الحالة الصحية لأرملته السيدة جيهان السادات، البالغة من العمر 87 عامًا، ودخولها المستشفى للعلاج، مطالبين المصريين بالدعاء لها والشفاء، واصفين السيدة جيهان السادات بـ«أم الأبطال»، وهو اللقب الذي أطلقه عليها المصريون بعد انتصار 1973م.

موعد دخول جيهان السادات للمستشفى

وقالت مصادر من العائلة، إن السيدة جيهان السادات في حالة صحية متدهورة، مشيرة إلى أنها خضعت للعلاج في الولايات المتحدة الأمريكية أثناء إقامتها هناك، قبل أن تعود إلى القاهرة وتواصل تلقي بروتوكول العلاج الموضوع لها، إلا أن حالتها الصحية تدهورت بشكل كبير منذ أسبوعين ما استلزم معه إدخالها للعلاج في المركز الطبي العالمي على طريق الإسماعيلية الصحراوي.

حقيقة مرض جيهان السادات

وأضافت المصادر، أن السيدة جيهان السادات لا تعاني من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وإنما بعض المشاكل الصحية الأخرى، وأن هناك تواصل بين الأطباء المعالجين لها في مصر والأطباء المتابعين لحالتها الصحية في الولايات المتحدة الأمريكية.

وأشارت المصادر، إلى أن الزيارة ممنوعة للسيدة جيهان السادات بتعليمات من الأطباء المعالجين، حيث ترقد في غرفة الرعاية المركزة بالمركز الطبي العالمي.

اخر تطورات الحالة الصحية لجيهان السادات

وحول آخر تطورات الحالة الصحية لجيهان السادات، دعت عائلة الرئيس الراحل محمد أنور السادات، المصريين بالدعاء للسيدة جيهان السادات بالشفاء وتجاوز تلك الأزمة الصحية، وأن تمر من الحالة الحرجة الموجودة فيها حاليًا.

من هي جيهان السادات

السيدة جيهان السادات، تبلغ من العمر 87 عاما، فهي من مواليد القاهرة في أغسطس 1933م، واسمها الحقيقي جيهان صفوت رؤوف، وتخرجت من كلية الآداب جامعة القاهرة عام 1977م، وتزوجت من الرئيس الراحل محمد أنور السادات عام 1949م، أي قبل ثورة 23 يوليو 1952م بثلاث سنوات، ولديها ثلاث بنات وولد، وعملت محاضرة في عدد من الجامعات الأمريكية بالإضافة إلى جامعة القاهرة، ولديها عدة مؤلفات وحصلت على العديد من الجوائز والتكريمات، وهي أحد المناصرات لحقوق المرأة المصرية ولعبت دورا كبيرا في هذا المجال خلال فترة رئاسة الرئيس الراحل أنور السادات من 1970 وحتى 1981م.

شاهد المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى