- أخبار عاجلة- أهم الأخبارأخبار ومتابعات

«بيع تيس بـ 400 ألف ريال».. صورة تثير غضب اليمنيين قبل العيد بساعات

أثارت صورة غضب المتابعين عبر مواقع التواصل الإجتماعي، حيث كتب على أضحية أنها بيعت بسعر 400 ألف ريال يمني وهو سعر مبالغ فيه وغير مسبوق.
وقبل يوم واحد من حلول عيد الأضحى المبارك، خلت أسواق الأضاحي في محافظة شبوة من الزبائن خلافاً للسنوات الماضية حيث كانت تعج بالمواطنين الساعين لإحياء سنة النحر.
المشهد ليس مفاجئاً ولكنه انعكاس لأزمة اقتصادية حادة تعصف بالبلاد، تسببت بانهيار القدرة الشرائية لمعظم المواطنين، ورفعت سعر الأضاحي عدة أضعاف، ككثير من السلع الأخرى.
وقبل إنهيار العملة كان يبلغ سعر الأضحية الواحدة نحو 60 إلى 100 ألف ريال يمني، أما اليوم فسعرها تخطى 300 الف ريال يمني، ليتضاعف سعرها مقارنة بالأعوام السابقة.
ويبلغ الحد الأدنى للأجور في اليمن 60 ألف ريال يمني، كان يساوي قبل الحرب التي تشهدها البلاد 1000 ريال سعودي، وفي الوقت الراهن يساوي 250 ريال سعودي، ولم تضاعف الحكومة الأجور على الرغم من انهيار الريال اليمني بشكل غير مسبوق .
وتعليقاً على الاستعدادات لاستقبال عيد الأضحى، قال المواطن عبدالله عوض، إن هذا العام مختلف كلياً عن السابق.
وأشار إلى أن الإقبال على شراء الأضاحي تدنى بشكل كبير، مضيفاً أن كثير من الناس لا تستطيع تأمين ثمنها في هذه الأيام.
الجدير بالذكر أن الريال اليمني في الآونة الأخيرة شهد هبوطاً متسارعاً حيث وصل سعر صرف الدولار في السوق نحو ألف ريال يمني، بينما سعره قبل الحرب يبلغ 270 ريال يمني.

شاهد المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى