- أخبار عاجلة- أهم الأخبارأخبار الخليج

أمريكا: منع تسلح إيران يحول دون مهاجمة جيرانها عبر وكلائها

قال المبعوث الأميركي الخاص لإيران، بريان هوك، اليوم الأربعاء، إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قالها بوضوح، إن إيران لن تحصل على سلاح نووي.

وأكد هوك في تصريحات سابقة على أن “عدم تسليح إيران يسهم في جلب الاستقرار للشرق الأوسط”، مذكّراً بأن “إيران ترعى الإرهاب وحاولت استهداف السعودية”. وفي هذا السياق، أضاف: “منع تسلح إيران يحول دون مهاجمة جيرانها عبر وكلائها”.

وخيّر هوك إيران بين التفاوض أو مواجهة الانهيار الاقتصادي، مضيفاً: “سنستمر في سياسة الضغط الاقتصادي والعزلة السياسية ضد إيران. الولايات المتحدة مستعدة لأسوأ السيناريوهات مع إيران”. وشدد على أن “النظام الإيراني ينفق عائدات النفط في تمويل الإرهاب”.

وقبل أيام رفض رئيس مجموعة العمل الخاصة بإيران في الخارجية الأميركية، براين هوك، التصريحات الأخيرة الصادرة عن مسؤولين إيرانيين لا سيما وزير الخارجية محمد جواد ظريف، حول تأثير العقوبات الأميركية على مكافحة تفشي فيروس كورونا في إيران.

وأكد هوك خلال مؤتمر صحافي الخميس “أن معظم الإيرادات التي يتلقاها النظام من بيع النفط ومنتجات أخرى، تنفق على تمويل الإرهاب في الحروب الخارجية بمليارات الدولارات. تخيلوا لو أن 10% فقط من الـ16 مليار دولار التي أنفقتها الجمهورية الإسلامية منذ عام 2012، لو تم إنفاقها على نظام علاجي، لكان الشعب الإيراني يتمتع بأوضاع أفضل من الآن”.

يشار إلى أن السلطات في إيران وتزامنا مع تفشي فيروس كورونا، طالبوا برفع العقوبات الأميركية عن إيران.

وحول هذا الموضوع، أضاف براين هوك: “النظام الإيراني يقول إن العقوبات تؤثر على إمكانياته في مساعدة شعبه. هذا ليس صحيحًا، والشعب الإيراني يعرف ذلك. لهذا لم تكن هناك أي مظاهرات خلال الأشهر الأخيرة ضد العقوبات الأميركية”.

كما قال “علي خامنئي لديه موارد هائلة وكثيرة، والطبقة الحاكمة لديها الكثير من الأموال”.

اترك تعليقاً
شاهد المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى