- أخبار عاجلةثقافة وفنون

أصابت ياسمين عبد العزيز.. طبيب يوضح «الصدمة التسممية»: خطيرة ولا تستجيب للعلاج

أزمة صحية صعبة لاحقت الفنانة ياسمين عبد العزيز، نتيجة جراء عملية استئصال ورم لمفاوي في الرحم، ونتيجة التطورات التي حدثت معها أصيبت بصدمة تسممية، تطورت إلى استئصال جزء من الأمعاء، كما تتطلب حالتها إلى دخول عملية أخرى خلال الساعات المقبلة.

وأشارت مصادر طبية مطلعة على حالة الفنانة ياسمين عبد العزيز، إلى أنها لم تدخل في غيبوبة، وأن حالتها تحتاج إلى نقل أكياس من الدم والبلازما وتمكث حاليًا في غرفة الرعاية المركزة بأحد المستشفيات الخاصة.

أستاذ جراحة يشرح الصدمة التسممية
أكد الدكتور أحمد طه، أستاذ جراحة الأوعية الدموية والقسطرة التداخلية بكلية طب قصر العيني، أن «الصدمة التسممية» التي أصيبت بها الفنانة ياسمين عبد العزيز، عبارة عن انخفاض شديد في ضغط الدم نتيجة سريان سموم في الجسم، أدت إلى تفاعلات أصابت الأوعية الدموية بالتمدد واستوعبت كمية زائدة من الدم.

وذكر «طه» أن الصدمة التسممية لها أنواع أخرى منها الصدمة القلبية نتيجة ضعف ضح الدم في القلب، والنوع الثالث أيضًا نتيجة نقص كمية الدم في الجسم، أما النوع الرابع ويعد الأقل حدوثًا نتيجة الحساسية الزائدة.

وأوضح «طه» أن الصدمة التسممية هي أكثر الأنواع خطورة لأن هناك سموم تسير في الجسم، ما يبطئ من تأثير العلاج عن باقي أنواع الصدمات الأخرى، وتحدث الصدمة التسممية نتيجة التلوث البكتيري وغالبًا ما تكون هذه البكتيريا عنيفة وخطيرة وإذ أفرزت سمومها تؤدي إلى خلل في انقباض جدران لشرايين والأوردة بالتالي تستوعب كمية أكبر من الدم، وفي حالات صعبة لا تستجيب للعلاج والأدوية.

واستطرد أستاذ جراحة الأوعية الدموية، أن العلاج الأساسي للصدمة التسممية هو سرعة التخلص من السبب الرئيسي الذي أدى لحدوث التسمم والبكتيريا، ثم استكمال العلاج بالمحاليل ونقل الدم.

شاهد المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى